الدكتورة رشا البحري سرطان الثدي يصيب النساء والرجال ولابد من الكشف مبكراً
الأمناء نت / عبدالقوي العزيبي

اوضحت الدكتورة  رشا احمد عبدالله  البحري  مشرفة العيادة  الوردية للكشف المبكر  عن سرطان الثدي بمحافظة  لحج   ،  وهي العيادة التي تم  افتتاحها مؤخراً  بمستشفى إبن خلدون  العام  بعاصمة لحج  _  الحوطة  _  حيث  قالت  الدكتورة   ،  بان  سرطان الثدي  لا يصيب  فقط  النساء  وانما بحسب الدراسات  العملية  فهو يصيب ايضاً   الرجال ،  ولهذا  ومن خلال متابعة الحالات المرضية  بالسرطان بلحج   ،  وتتبع زيادة  الاصابة  بهذا المرض  الخبيث   ،  فقد قررت  المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان بمحافظة  عدن  افتتاح  العيادة  لتقديم  خدمات التوعية  والكشف  المبكر  عن سرطان  الثدي  ،  ولدينا  طموح  كبير  مستقبلاً بافتتاح  اقسام   اخرى  تعالج  مختلف  انواع  السرطان .

وكشفت  الدكتورة  رشا البحري  للأمناء  عن  وجود  حالات  بلحج  مصاب  بمختلف انواع  السرطان  ،  وخلال  افتتاح  العيادة  وفي أول  شهر  استقبلت العيادة  اكثر  من 25  من النساء  الزائرات  للفحص  المبكر  من سرطان الثدي  ،  ولا  تزال  العيادة  تستقبل الزائرات واجراء الكشف  المبكر  وتقديم  الخدمات التوعوية  والعلاجية   ،  و عند  اكتشاف  المرض  نعمل الاجراءات الاولية  بالتنسيق  مع  المؤسسة واحالة المريض  إلى دكتور الاورام  بعدن ،   بدعم  من  المؤسسة لتلقي  العلاجات .


واردفت الدكتورة   ، العيادة   تستقبل  يومياً حالات  مرضية   ،  ونحن  نقدم  التوعية والفحص  والعلاجات  مجاناً ،  فمحافظة  لحج معظم  المواطنين  من طبقة  الفقراء ،  وتوجد  بالعيادة دكتورة اخصائية  الاورام  مع  جهاز  انتر صاون ،  وتقدم  العيادة  بالاضافة  إلى التوعية  من هذا  المرض ،  دعم  نفسي  إلى الزائرات لاجراء الفحص المبكر  ،  وايضاً نقوم  بفحص ذاتي  وفحص بالجهاز ،  ولدينا  طموحات كبيرة  لخدمة المرضى  في محافظة لحج  من خلال فتح  اقسام اخرى  لمعالجة  انواع  السرطان .

واطلقت  الدكتورة  رشا ،  نداء  إلى  النساء بضرورة  مراجعة  العيادة  لاجراء  الفحص  المبكر ،  حيث  نسبة  العلاج  من مرض سرطان الثدي  تكون ناجحة  في المرحلة  الاولى لاكتشاف  المرض  بواقع  90% ،   ولهذا  اي  تاخير  يكون  له  مضاعفات  على  المريض .


وعبر  _ الأمناء  _ ناشدت  الدكتورة  رشا  البحري   ،  كواجب  إنساني  جميع  المنظمات  ورجال المال والاعمال  واهل  الخير  والاحسان   ،  بدعم  العيادة   بمقومات  العمل من اجهزة  وادوية ووسائل التوعية الميدانية  ،  باعتبارها  أول  عيادة  يتم  افتتاحها  في  محافظة  لحج  ،  اضف  إلى  انتشار  مرض  السرطان  داخل  المحافظة  ،  مما  يتطلب  تعاون  الجميع  لمكافحة مرض  السرطان .

 

واختتمت  الدكتورة  حديثها  مع  الأمناء   ، بالشكر  والتقدير  إلى  قيادة  السلطة  المحلية  بلحج  لدعمها  العيادة  دعماً  مشرفاً ،  بالاضافة  إلى  الدعم  المعنوي والمادي  من قبل  مدير عام  مكتب  الصحة  والسكان  بلحج  الدكتور عارف  عياش  ،  ومدير  عام  مستسفى  إبن  خلدون  العام  الدكتور  محسن  مرشد  ،  والشكر والتقدير  الى كل  من له بصمة  خير في  تأسيس  وأفتتاح  العيادة  لتقديم  خدماتها  لمرضى  سرطان  الثدي .

متعلقات
صندوق النظافة والتحسين أبين يواصل حملة النظافة في مديرية خنفر
شبوة : المقاومة الجنوبية تحذر النوبة والبريكي من أثارة الفتنة وسفك الدماء
عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي "بن عطاف" مخاطبا الاصلاح: بلاش رجل مع التحالف ورجل مع الحوثي
العقلة يوجه رسالة الى بعض مشايخ ووجها قعطبة الذين يقومون في حماية العصابات والدفاع عنهم
مداخلة للدكتور الربيعي في المؤتمر الدولي لحماية الطفولة المختتم بالكويت