• آخر تحديث: الاربعاء 21 ابريل 2021 - الساعة:20:24:46
آخر الأخبار
أخبار عدن
الدائرة الإعلامية تختتم لقاءها التشاوري الأول للمراكز الإعلامية بعدد من التوصيات
تاريخ النشر: الاحد 28 فبراير 2021 - الساعة 16:21:16 - حياة عدن/خاص

اختتمت الدائرة الإعلامية في الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأحد اللقاء التشاوري الأول للمراكز الإعلامية 2021، والذي أقيم برعاية الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، بمشاركة مندوبي المراكز الإعلامية في محافظات الجنوب.

وفي اليوم الختامي، ألقى الأستاذ فضل محمد الجعدي نائب الأمين العام، كلمة عبّر فيها عن ارتياحه لعقد اللقاء التشاوري وعن ماتم فيه من نقاشات مستفيضة وواعية أبداها المشاركون في اللقاء، مؤكداً السعي الجاد إلى العمل معا على تنفيذ التوصيات المنبثقة عنه.

وخلال كلمته أطلع الجعدي الإعلاميين المشاركين في اللقاء على المشهد السياسي الراهن وقال:" إننا اليوم أقوى مما كنا عليه بالأمس، فقد نجحنا في إبراز قضيتنا على كافة الصعد الإقليمية والدولية".

وأضاف الجعدي:"بقناعتنا بعدالة قضيتنا وبتوحيد الصف العربي والتحالف العربي سرنا باتفاق الرياض، لكننا في معركة تنفيذ اتفاق الرياض وهي معركة إعلامية تتطلب من الإعلاميين الصادقين كشف الحقائق بمعرقلي تنفيذ الاتفاق وتوصيل الرسالة إلى أبناء الجنوب كافة".

وتابع الجعدي حديثه قائلاً:"نقول لخصوم قضية الجنوب، إننا قد استنفدنا الوقت ولابد من وضع النقاط على الحروف، وخلق الفوضى في المحافظات المحررة أمر غير مقبول ولن نسمح به".

ودعا نائب الأمين العام إعلاميي المجلس إلى العمل صفاً واحداً مع كافة الإعلاميين الجنوبيين حتى مع من يختلفون مع المجلس مادام الهدف واحد وهو قضية الجنوب.

كما دعا كل الجنوبيين إلى وحدة الصف، مؤكدا ان عدن ترحب بكل جنوبي على ترابها بدلا من العمل خارجها وإهدار الوقت والمال في مؤتمرات خارجية لاتخدم القضية الجنوبية.

وترحم الجعدي على روح الشهيد نبيل القعيطي وكل شهداء الكلمة والصورة ومن ضحوا بالغالي والنفيس في سبيل إيمانهم بقضية شعبهم.

وكان اللقاء قد استكمل مناقشة تقارير إنجاز العام الفائت 2020، وخطط العام الحالي 2021 لمراكز محافظتي المهرة وأبين وحضرموت الوداي (سيئون)، وكذا التقرير الخاص بالدائرة الإعلامية عن أداء المراكز خلال عام 2020.

وخرج اللقاء في ختامه بمصفوفة من التوصيات التي أشادت بجهود الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي ووفد المجلس الانتقالي الجنوبي في انجاح اتفاق الرياض والنشاط السياسي على المستويين الإقليمي والدولي والمحافل العالمية لإبراز القضية الجنوبية وتحقيق تطلعات شعب الجنوبي.

وثمنت التوصيات دور الدائرة الإعلامية في الأمانة العامة ونظيراتها في جميع هيئات المجلس، والإعلام الجنوبي المؤمن بقضيته وبمشروع استعادة الحقوق والدولة.

وطالبت وسائل الإعلام الجنوبية كافة، بصياغة ميثاق شرف للإعلام الجنوبي، يرتكز على قيم التصالح والتسامح ونبذ خطابات الكراهية وكل مايشق الصف الجنوبي.

ودعت التوصيات إلى إعادة بناء وتأهيل المؤسسات الإعلامية التي تم تخريبها ونهب المخزون الثقافي والمعرفي للهوية الجنوبية والتي كانت تزخر به تلك المؤسسات.

وأكدت على الانفتاح والتجاوب مع كافة الآراء والملاحظات والأفكار البناءة المنطلقة من الحرص على توحيد الصف والكلمة لبلوغ الأهداف والتطلعات المشروعة لشعب الجنوب.

التعليقات
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص