افتخاراً واعتزازاً بك ايها القائد الشامخ شلال..!
"الأمناء نت "/ كتب/ انعم الزغير البوكري

 للعظماء فقط يحق للهامات أن تنحني اجلالاً واحتراماً وخصوصآ للذين أفنوا أعمارهم بحثآ عن الحرية وتحرير ارض الوطن الغالية من دنس كل الخلايا الارهابية وكل من يريد أن يجعل من الشعب عبيدآ لهم ،ولانه أحد أولئك العظماء الذين كرسوا جل حياتهم من اجل حرية الوطن  الحبيب وإعلاء كلمة الحق  وصولا لنيل الحرية  ولتحقيق الحلم الوطني الجنوبي بالأمن والاستقرار .

 

 

أنه  البطل اللواء شلال علي شائع مدير أمن العاصمه الجنوبيه، نجل الشهيد المناضل علي شائعؤ الذي يفتخر به كل جنوبي حر وقعت عليه عيناه او سمعت ببطولاته آذناه ،وما عرفه انسان قط الآن وقد أحبه لكل شي فيه ، نعم ...يحبه الجميع لأنه الفخر والشموخ والكبرياء بكل ما تحمله الكلمات من معاني .

 

حقآ لقد صنع أسطورة الصمود والتحدي في ملاحم تاريخيه لاتنسى ابدآ ....صنع الحرية والعزة والكرامة في ظل تخاذل الجميع حيث كان سدآ منيعآ أمام عناصر  القاعده من حزب الاخوانجيه.

 

 ولأنه كان دومآ عاشقآ لوطنه الجنوبي وثراها الطاهر فقد عاش وكرّس حياته للدفاع عن ذلك الحق الأصيل منذ نعومة  اظافره وريعان شبابه ،ولذلك فقد تلألأ نجمه عاليآ في سماء الجنول وازداد ذاك النجم تألقاً وسطوعآ في زمن خفتت فيه كل النجوم ، حيث قبل منصب اداره الامن في العاصمه الجنوبيه عدن في ظرف صعيب،امام رفض الجميع تولي ذلك المنصب وذلك لما كنت تعج به العاصمه عدن بالقتله والمجرمين والارهابيين ، واعتبر الجميع أن من يقبل ذلك المنصب يعد انتحارياً ، لكن البطل والمناضل شلال علي شائع ولحبه للجنوب وشعبه قبل ذلك المنصب وهو يحمل كفنه في كتفه ، وبحكم شجاعته وإصراره وبطولاته استطاع أن ينجز مالم يحلم به أحد من المواطنيين ، حيث قضى على عناصر الإرهاب وطهر العديد من المديريات في العاصمة عدن والذي كانت تعتبر تحت سيطرة عناصر التطرف والارهاب .

 

أسألوا  الارض والسماء أو السهول والوديان ،او الأشجار والطيور في كل ربوع جنوبنا الأبي ،واسألوا ماشئتم فإن حبات الرمل ستخبركم كم هي معجبه وممتنه لهذا البطل الجسور إلذي داس بقدمه ترابها وهو يلاحق العناصر الإرهابية ،حقآ لم تكن هذه الأرض الجنوبيه حبآ لذلك القائد العظيم الذي تعفّر وجه بغبارها الجميل وهو محاربآ من تبة الى تبة مكافحا لكل أعداء الجنوب فوق ثراها الطاهرة كي ينعم الشعب الجنوبي بعطر الحرية  الفواح والكرامة والعزة.

 

اسألوا من شئتم ....لان كل أولئك سيخبرونكم لامحالة عن ذاك البطل العظيم الذي أفنى جل عمره لأجل الحرية والعزة والكرامة.

 

ابن شائع اهدي الى سيادتك وهامتك الوطنية هذه السطور القليلة اعتزازاً وافتخاراً بسيرتك العطّرة على مر الأزمان وتتابع الأجيال ....علمآ بأنه مهما كتبت الاقلام وسالت أحبارها مداداً فيستبقى عاجزة بأن تصف كل بطولاتك ولن توفيك بعضآ من حقك ،ولا فائدة لكتاباتنا غير  أفاده اخواننا وابنائنا من الاجيال القادمة ليعلموا شموخ وعظمة أسلافهم وليهتدوا ويسيروا على نهجهم الحق ودربهم الأصيل.

 

لله درّك ايها القائد العظيم!! وما اعظم تضحيتك واقدامك واستبسالك !!

 

من هنا أتوجه إلى كل من تتلمذ يوما على يد هذا القائد العظيم واطلب منه رجاءً بأن يصدح بصوته معتزآ ومفتخرآ بهذا القائد الهمام.

 

لأجل ذلك تنحني الهامات لك يا ابن شائع اجلالا وتعظيما ،ولاجل ذلك لم ولن نترك يوما وحيدآ وانت تدافع عن شعب الجنوب بل ثق كل الثقه ان الشعب الجنوبي الى جانبك جنوداً تحت رايتك القياديه.

متعلقات
أكون للحقوق والحريات " تطلق الدليل التعريفي الاول للمدافعات
بقيادة الزبيدي ..لواء عسكري يعزز جبهات شمال الضـالع بوحدات قتالية نوعية
المنظمة الدولية للهجرة تدشن دورتان تدريبيتان في محافظة ابين
الشيخ لحمر العولقي: الانتقالي الجنوبي يحظى بتأييد واعتراف دولي وإقليمي واسع
ضمن الدعم المقدم للتعليم العالي والتربوي في اليمن هلال الامارات يسلم مكتب التربية أجهزة إلكترونية