'> عبدالله جاحب | مديرية رضوم والصرخة الإخوانية...!!
  • آخر تحديث: الاحد 28 فبراير 2021 - الساعة:16:59:46
آخر الأخبار
المقالات
مديرية رضوم والصرخة الإخوانية...!!
عبدالله جاحب
تاريخ النشر: الاحد 11 فبراير 2021 - الساعة 15:28:58

 

طالها التهميش ، وجرفها سونامي الإقصاء ، وعصف بها التجاهل إلى حيث رجعة ، وجعل أبنائها رقم هامشي يرمى في سلة الإهمال وزبالة أصغر مسؤول في سلطة إخوان شبوة .

 

مايحدث في مديرية رضوم في محافظة شبوة يدعوا إلى الدهشة والحيرة والعجب العجاب ، مديرية مثل رضوم فيها كل مقومات النهوض والأعمار لأهلها وسكانها قبل غيرهم يعيشون على أرصفة التهميش وقارعة الإقصاء المتعمد والمقصود من قبل سلطة إخوان شبوة التي حولت المديرية إلى ملكية خاصة تتبع أشخاص بعينهم من الذين يدينون بالولاء والطاعة العمياء للآلهة الأعظم حزب " الإخوان " ، والطامة الكبرى أنهم من خارج المديرية .

 

فكان أول الغيث تركين كل القيادات الأمنية والعسكرية للمقاومة الشعبية للمديرية ، من كان لهم الدور الفاعل والرئيسي في المحافظة على المديرية من كل المؤامرات والدسائس ، ولم يتوقف الأمر على ذلك وحسب بلا وصل الأمر إلى محاربة كل القيادات العسكرية المحسوبة على الحكومة الشرعية في المديرية ، وتحجيم دورهم وصلاحيتهم ، وتضيق الخناق عليهم في مهام عملهم ودورهم الأمني في المديرية ( كوز مركوز وتطفيش على الطريقة الإخوانية الحديثة ) .

 

تدشين عمل ميناء في المديرية كان في الأصل من صناعة وفكرة وتدشين أبناء المديرية ، وتم العمل فيه وتشغيله من قبل المقاومة الجنوبية الشعبية في المديرية ، قبل أن يتوقف مع بزوغ فجر النخبة في المديرية .

 

اليوم يدشن مشروع الميناء والعمل فيه بعيدا عن أبناء المديرية ، حتى الحارسة الأمنية والعسكرية للميناء ليسوا من أبناء المديرية أو حتى اللواء الثاني مشاة بحري بلحاف الذي كل أفرادة من أبناء المديرية ، والمخول بالحماية لكل المواقع الحيوية والنفطية في المديرية تم ابعادة من المواقع المحاذية للحدود الجغرافية للميناء ، واستبدال كل نقاطة القريبة من الرقعة الجغرافية للميناء لقوات خاصة تابعة للأمن " لكعبي " لاعلاقة ولاصلة لها في عملية الحماية للمواقع الحيوية والنفطية في المديرية .

 

أصبح اللعب على المكشوف من قبل سلطة إخوان شبوة في مديرية رضوم ، حيث تم تفريغ المديرية من كل أبنائها سواء كان بالتهميش أو الإقصاء المتعمد والمقصود أو بالحجر المباشر على بعض القيادات العسكرية والأمنية في مديرية رضوم وإبعادهم عن المشهد نهائياً .

 

ويتضح من كل ذلك بأن مديرية رضوم لا تجيد ولا تقن فن تأدية الصرخة الإخوانية لذلك هي خارج المشهد والحدث من قبل سلطة إخوان شبوة .

التعليقات
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص